تاريخ مبنى المكتبة

 بناية المكتبة في جفعات رام

تقرّر في نهاية العام 1953 البدء بإنشاء دارًا للكتب في الحرم الجامعي الجديد في جفعات رام وأُعلن عن مسابقة عامة لتخطيط مبنى في مركز الحرم. تشكّل فريق مشارك لوضع المخطط النهائي، وضم معماريّين ينتمون إلى ثلاث مكاتب تخطيط مختلفة: المعماريان أمنون إلكسندروني وأبراهام يسكي، والمعماريان زيفا أرموني وحنان هبرون من قسم التخطيط في الكيبوتس الموحد، والمعماريون ميخائيل ندلر وشولميت ندلر وشمعون فوبزنر. وقد أخطرت لجنة التحكيم الفريق بأنه يعتبر المخطط المقدم من طرف زيفا أرموني وحنان هبرون هو المخطط الأقرب إلى تعليمات اللجنة.

بناء المكتبة وشكلها

لقد انطوت عملية التخطيط التي بدأت في العام 1956 على دراسة المشاكل المعقدة والعديدة لتشييد مثل هذا البناء الضخم والمركب. وقد حصل فريق التخطيط على إرشادات وتفسيرات من موظفي المكتبة ومديرها د. كورت وورمن.
 بناية المكتبة في جفعات رام
 
وقد شيّد بناء المكتبة بعد جهد كبير نسبيًا حتى ذلك الحين. على سبيل المثال، بغية وضع أنظمة التبريد والتكييف فوق سطح البناء تمّ الاستعانة بطائرة مروحية من نوع سيكوسكي التابعة لسلاح الجو.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
يقوم البناء على 20 ألف متر مربع حمل اسم ليدي ديفيس من كندا، ويتشكّل من ثلاث طوابق للمخازن في الأسفل وطابقين في الأعلى فوق طابق من الأعمدة الخرسانية يضمان مجموعات المكتبة جميعها. بينما يضمن الطابق الأرضي على الفهارس والخدمات المختلفة ومكاتب الإدارة.
 
 بناية المكتبة في جفعات رام
  
 
بناية المكتبة في جفعات رام